أرشيفية

أحالت نيابة قسم الجيزة برئاسة المستشار محمود عابدين، سائقي سيارة النقل الثقيل، والسيارة الملاكي، المتسببين في حادث مقطورة المنيب، والذي أسفر عن مقتل 10 أشخاص، وإصابة 13آخرين، لمحكمة الجنح.

ووجهت النيابة العامة للمتهمين، ارتكابهم القتل والإصابة الخطأ، وتجاوز السرعات المقررة، ولسائق المقطورة بالإضافة إلى التهمتين الأولى والثانية قيامه بالسير خارج الحارة المرورية المخصصة له.

وحددت النيابة جلسة الأول من فبراير القادم، لتكون أولى جلسات محاكمة المتهمين أمام جنح قسم الجيزة.

وتسلمت النيابة تقرير المعمل الكيماوي، والذي برأ كلًا من السائقين من تناولهم للمخدرات.

وكشفت معاينة مهاب ياسر، وكيل أول النيابة، أن سيارة ملاكي تسببت في الحادث، بعدما اصطدمت بسيارة نقل ثقيل، ما أدى إلى انفصال المقطورة عنها، واصطدامها بميكروباص ليسقطا سويًا من أعلى الكوبري، بعدما أطاحتا بالسور الخرساني للطريق الدائري، وسقطتا على السيارات المتوقفة بموقف المنيب.

وجاء في المعاينة أن السور الخرساني للطريق الدائري قد تحطم إثر الاصطدام به، وتهشمت مقطورة السيارة النقل والميكروباص اللذان سقطا من أعلى، فضلًا عن تحطم 3 سيارات ميكروباص، وبيجو “7 راكب”، إثر سقوط المقطورة عليهم.

وكانت النيابة قد صرحت بدفن جثث 10 ضحايا، واستمعت لأقوال المصابين حول ظروف وملابسات الحادث.