وقعت مشادات بين محمود كامل عضو مجلس نقابة الصحفيين، و رجل الأعمال محمد أبو العينين، خلال الاجتماع المغلق الذي تعقده النقابة لمواجهة أي محاولة للالتفاف على القانون الموحد لتنظيم الصحافة واﻹعلام.


وقال مصادر حضرت الاجتماع لـ"مصر العربية"، إن المشادات جاءت عقب حديث أبو العينين حول عدم اعتراض الحكومة على القانون الموحد، وفقا لكلام المستشار أحمد الزند وزير العدل.

 

وقاطع أبو العينين، محمود كامل عضو مجلس النقابة، وقال إن الزند أعلن على الهواء أمام الملايين، أن الحكومة رفضت القانون بالإجماع، وأجابه رجل اﻷعمال قائلا: "مين اللي بيتكلم أنا مش شايف مين بيتكلم".

 

وأشارت المصادر، إلى أن المشادة الكلامية بين الطرفين، دفعت إلى تدخل النقيب يحيى قلاش و كارم محمود عضو مجلس النقابة لتهدئة الوضع بينهما.

 

وكانت نقابة الصحفيين دعت لاجتماع بمشاركة اللجنة الوطنية للتشريعات الصحفية والإعلامية، واللجنة التنسيقية للإعلام، ظهر اليوم الخميس، لبحث التفاف بعض الجهات على القانون الموحد.

 

 

اقرأ ايضًا: