شيع مئات من أهالى قرية السماحية، بمركز بلقاس بمحافظة الدقهلية، اليوم، جنازة المجند أحمد وجدى فتح الله، 21 سنة، مجند بقوات أمن شمال سيناء، الذى استشهد أمس بعد انفجار قنبلة بحافلة جنود كان يستلقها هو وزملاؤه بمدينة العريش.

وهتف الأهالى المشاركون بالجنازة هتافات مناهضة لجماعة الإخوان المسملين، وأخرى مطالبة بالقصاص للشهيد، وحضر الجنازة اللواء عاصم حمزة مدير أمن الدقهلية، وممثل عن محافظ الدقهلية، والرائد أبو العزم فتحى رئيس مباحث مركز بلقاس، والرائد أحمد شومان معاون المباحث، والرائد محمد صادق معاون المباحث، ورئيس مركز ومدينة بلقاس.

واصطف عشرات المواطنين منذ ساعات الصباح الباكر فى انتظار جثمانه، والذى تم دفنه والصلاة عليه بمجرد وصوله إلى القرية، حيث انطلقت الجنازة من المسجد الكبير بالقرية.

جنازة-شهيد-العريش-بالدقهلية-(1)

جنازة-شهيد-العريش-بالدقهلية-(2)

جنازة-شهيد-العريش-بالدقهلية-(3)

جنازة-شهيد-العريش-بالدقهلية-(4)

جنازة-شهيد-العريش-بالدقهلية-(5)