تفقد اللواء نبيل عبد الفتاح مساعد وزير الداخلية مدير أمن الغربية يرافقه اللواء حسام خليفة حكمدار أمن الغربية واللواء مشير فايز حكمدار أمن المحلة وسمنود واللواء محمود أبو طالب مساعد مدير الأمن لفرقة شرطة المحلة والعميد طارق عطوية مأمور قسم أول المحلة والعقيد محمد عمارة رئيس فرع البحث الجنائى بالمحلة وسمنود، الخدمات الأمنية بمدينة المحلة الكبرى قبل ساعات من الذكرى الخامسة لجمعة الغضب.

كما تفقد مدير أمن الغربية الأقوال الأمنية والحواجز الأمنية أمام المنشآت الشرطية، وشدد على اليقظة والانتباه واستخدام حق الدفاع الشرعى فى حال حدوث أى اعتداءات على المنشآت الشرطية ووضع خدمات مسلحة أعلى الأقسام والمراكز بأسلحة ثقيلة للتدخل الفورى لحماية المنشآت، مع نشر خبراء المفرقعات بمدن المحافظة وتعقيم محيط المنشآت المهمة أولا بأول، والتنسيق بين شرطة المرافق والأحياء لرفع القمامة من محيط المنشآت الحيوية لمنع استغلالها فى وضع أى متفجرات.

وشدد مدير الأمن على تطبيق قانون التظاهر على أى تجمعات محظورة، وتطبيقه على المخالفين وتظاهرات جماعة الإخوان الإرهابية، كما شدد على الضباط والأفراد باليقظة التامة والتعامل بكل حزم مع أى خروج عن القانون مع اتخاذ كافة الإجراءات؛ لحماية القوات من أى اعتداءات، والعمل على رفع كافة الانتظارات الخاطئة وتسيير الحركة المرورية، وضبط أى مخالفات موجودة بالشارع والعمل على تفعيل القانون واحترام حقوق الإنسان وحسن معاملة المواطنين.

وتشهد المحافظة استنفارا أمنيا قبل ساعات من الذكرى الخامسة لجمعة الغضب ورفعت مديرية أمن الغربية درجة الاستعداد القصوى بين الضباط والأفراد لتأمين المنشآت الحيوية والبنوك والجامعة والكبارى وشركات المياه والبترول والكهرباء وقناطر دهتورة بزفتى والكنائس، والطرق الفرعية والسريعة.