الشرقية – إيمان مهنى

قال اللواء خالد سعيد، محافظ الشرقية، إنه لا توجد مصلحة شخصية بينه وبين أى من أبناء المحافظة، موضّحًا: "الجميع سواء.. أتعامل معهم جميعًا وأسعى جاهدًا للارتقاء بجميع الخدمات المقدمة لهم فى القطاعات الخدمية المختلفة".

 

وأشار "سعيد" فى بيانٍ له، إلى أن حملات إزالة التعديات بـ"الصالحية" تُشَن وفقًا لجدول لزمنى، ولن يُسْمَح لأحدٍ مهما كان موقعه بأن يغتصب حق ليس من حقه، وأن الجميع سواء أمام تنفيذ القانون.

 

ورد البيان على الشائعات التى خرجت مؤخرًا بشأن مجاملة المحافظ لعلاء عبد النبى، عضو مجلس النواب بدائرة فاقوس، وعدم إزالته التعديات من على أراضى أملاك الدولة بالصالحية.

 

وأضاف المحافظ: "أعددنا خطة عمل لإزالة التعديات الواقعة على أراضى أملاك الدولة بمواقيت ومواعيد محددة، وسيُطَبَّق القانون على الكبير قبل الصغير لاسترداد أراضى أملاك الدولة، واستغلالها فى مشروعات تعود بالنفع والفائدة على المواطنين".

 

وتابع: "المسئولية أمانة وسأحاسب عليها أمام الله، ولن أسمح لنفسى بالتقصير أو الإهمال فى الحفاظ على المال العام واسترداد حقوق الوطن، ليستفيد منها المخلصين، وسأضرب بيد من حديد على كل من تسول له نفسه أن يغتصب حقًا ليس من حقه، ولا مجال عندى للمجاملة والواسطة والمحسوبية، أؤدى عملى على أكمل وجه، وأحترم القَسَم الذى أديته أمام رئيس الجمهورية، وأطبق القانون بكل قوة وحسم على الجميع".

لا يوجد المزيد من التعليقات.