شن الدكتور عمار على حسن، الباحث في مركز الأهرام للدراسات، هجومًا حادًا على الكاتبة والنائبة لميس جابر ، بعد موقفها المعادي لثورة 25 يناير.

وقال، في مداخلة لبرنامج "الحياة اليوم"، على قناة "الحياة"، الأربعاء، إن هناك فرق بين مؤامرة في ثوب ثورة وثورة تم التآمر عليها، مؤكدًا أن ثورة يناير تم التآمر عليها.

وقال أن 7 جهات تآمروا على ثورة يناير هم: "المجلس العسكري، فلول نظام مبارك، عدد من النظم الإقليمية التي رفضت التغيير في مصر، الأمريكان والأحزاب القديمة وإدعى أن من بينهم الإخوان".

وأضاف: «لو 25 يناير مؤامرة كما تقول النائبة فيجب محاكمة المجلس العسكري و عبدالفتاح السيسي لأنهم انحازوا إلى مؤامرة»، ملتفتًا إلى النائبة بقوله: "خليكي في كتابة السيناريو وبعض الأشياء العابرة والبسيطة".

وتساءل: "كيف يتم تعيينك في مجلس النواب، ليس لديكي ما تقدميه لمصر، لكن العيب مش عليكي العيب على اللي عينك في البرلمان"، ثم أغلق الهاتف.