نفى حمدين صباحي المرشح الرئاسي السابق، ما تردد بشأن غيابه عن الساحة السياسية الفترة الأخيرة، قائلا :"أنا من زمان واخد خطوة للخلف، واعتقد لما الناس تنادي لي هتلاقيني".

 

وأشار صباحي في تصريح خاص لـ"مصر العربية"، إلى أن النظام الحالي هو استمرار لعصر الرئيس المخلوع حسني مبارك، لكن برجال أقل كفاءة -على حد تعبيره- .

 

وأضاف المرشح الرئاسي السابق،: " أن هناك عدم رضي عن السلطة السياسية من قبل الشارع المصري، فالشعب المصري تحمل الكثير خلال الفترة الحالية وانكشفت فضائح وعدم خبرة السلطة الحالية في ادارة الأزمات"، مؤكدا أن حالة الغضب يجب معالجتها بتحويل السياسات الخاطئة إلى صحيحة، ولكن جهل السلطة لن يجعلها تفعل ذلك .

 

وأكد صباحي، أن السلطة الحالية تتعنت في الإفراج عن سجناء الرأي، وهذا أمر يضر السلطة ويؤكد خوفها من الشباب.