كتب أحمد عبد الرحمن


by youm7

 

انخرطت فاطمة فتحى محمد والدة الشهيد محمد فاروق شهيد مذبحة كرداسة، فى البكاء حزناً على نجلها الشهيد، مطالبة بعودة حق ابنها وشهداء الشرطة.

وأعربت والدة الشهيد محمد، خلال لقائها ببرنامج "على مسئوليتى"، مع الإعلامى أحمد موسى، عن حزنها عند استضافة ما يسمون بالنشطاء السياسيين على الفضائيات، ولا يهتمون بعودة حق الشهداء.

وأشارت والدة الشهيد محمد، إلى أنها لا تشعر بالحياة بعد استشهاد نجلها، مردفة :"بلدنا بقت طرشة.. أنا ناشدت كتير.. وأخر عيد أم لى كان 14 / 8 / 2013.. فين حق شبابنا يا سيادة الريس.. كنت أتمنى أموت قبل محمد.. مفيش حاجة بتفرحنى فى الدنيا.. كان نفسى هذا الشهر يتحكم فى قضية كرداسة كنت هفرح".

وتابعت: "لغاية دلوقت البلد مش عاوزة تاخد حقهم.. كرداسة كانت معروفة صوت وصورة.. احنا خايفين منهم دول كفار قريش.. البلتاجى والتانى والتالت ومرسى عاملين زى الكفار.. صورهم عاملة زى كفار قريش.. احنا بقينا بلد طرشة وعمياء".

لا يوجد المزيد من التعليقات.