نظم قصر ثقافة الطفل بقنا أولى محاضرات "التثقيف العلمى" التى ينظمها نادى العلوم، ضمن برنامج فرع ثقافة قنا، وأدار المحاضرة الدكتور محمد سالمان، الأستاذ فى كلية العلوم بجامعة جنوب الوادى، وكانت بعنوان (معجزة قطرة الدم)، حيث تم تعريف مكونات دم الإنسان، وأهميته البيولوجية، والأمراض الناتجة عن نقص أحد مكونات الدم، وكيفية الوقاية من هذه الأمراض، مع الإشارة إلى مرض الأنيميا، كما تحدث المحاضر عن الأطعمة التى تفيد فى رفع كفاءة جهاز المناعة لدى الإنسان.

وصرحت جيهان رمزى، مدير قصر ثقافة الطفل، بأن هذه المحاضرات التثقيفية تأتى فى إطار التعاون بين قصر ثقافة الطفل والمؤسسات الحكومية والمجتمعية حوله، وعلى رأسها وزارة التربية والتعليم، إيمانا بدور قصر ثقافة الطفل المجتمعى والتربوى والتثقيفى، وأن هذه المحاضرات تهدف إلى تنمية الثقافة العلمية عند طلاب المدارس، واكتشاف قدرات الطلاب وميولهم العلمية فى وقت مبكر، وتبسيط المعارف والأسس العلمية.

وأضافت مروة محمد عوض، مسئولة نادى العلوم بقصر ثقافة الطفل، أن التثقيف العلمى للطلاب لم يعد ترفًا فكريا لنخبة أو فئة معينة من فئات المجتمع؛ بل أصبح ضرورة عصر، وأداة تغيير إلى الأفضل فى مستقبل أبنائنا ووطننا، كما أن التكوين الثقافى العلمى للطلاب - على اختلاف المراحل التعليمية - صار مطلبًا حيويًا فى السياق التربوى المعاصر، حيث إن العلم هو السبيل إلى إحراز التقدم والسبق فى مجال النهوض الحضارى لأى مجتمع؛ ومن هنا تنبع أهمية تلك المحاضرات.

وأكدت مسئولة نادى العلوم بقصر ثقافة الطفل أن تنمية الثقافة العلمية وصقلها من أهم الأهداف التى يسعى قصر ثقافة الطفل إلى تحقيقها، وأن إدخال الثقافة العلمية إلى منظومة التعليم العام من خلال تلك الأنشطة غير الصفية لطلاب المدارس، سوف ينعكس إيجابًا فى مخرجاتها، مما يكون له أثر إيجابى فى تطوير المهارات والقيم والمعارف العلمية عند الطلاب.