نفى النائب مجدي مرشد، عضو مجلس النواب عن ائتلاف «دعم مصر»، ما تردد عن توجيه الائتلاف لأعضائه من أجل تجديد الثقة في حكومة المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، مؤكدا أن الائتلاف لم يتحدث معه شخصيا حول تمرير الحكومة أو سحب الثقة منها.

وقال «مرشد» في مداخلة هاتفية لبرنامج «مساء القاهرة»، عبر شاشة «TEN»، الأربعاء، إن بقاء الحكومة أو سحب الثقة منها متوقف على خطتها وأدائها خلال الفترة الماضية، مؤكدا أنه من غير المقبل الجزم بسحب الثقة أو الإبقاء على الحكومة دون التعرف على برنامجها.

وأوضح أن ائتلاف دعم مصر هو عبارة عن اتحاد مؤقت بين قوى سياسية كثيرة سواء حزبية أو مستقلين، من أجل الاتفاق على هدف سياسي ما والرأي فيه يكون بالتصويت، والقرار لا يكون أوحد.

وعن تقييمه الشخصي لأداء الوزراء، أكد أن هناك بعض الوزارات أداؤها جيد والبعض الآخر أقل من المستوى المطلوب، لافتا إلى أن وزارتي التعليم والصحة تحتاجان إلى جهد كبير لما بهما من مشكلات.