نجلاء سليمان
نشر فى : الإثنين 25 يناير 2016 - 12:53 م | آخر تحديث : الإثنين 25 يناير 2016 - 12:53 م

نشر عمرو موسى المرشح الرئاسي السابق رئيس لجنة الخمسين، تغريدات عبر موقع التدوينات المُصغرة «تويتر»، اليوم الإثنين، يهنيء فيها المصريين بذكرى ثورة 25 يناير، وعيد الشرطة.

وقال موسى، إن "ذكرى الخامس والعشرين من يناير ستظل دائمًا رمزا لوحدة الشعب وتطلعه إلى مستقبل أفضل بحرية وكرامة".

وأسرد موسى في تغريداته قصة عيد الشرطة التي بدأت في يناير 1952 بقيام عدد من شباب الفدائيين بعمليات على خط القنال ضد قوات الاحتلال البريطاني، ولجأوا إلى قسم الشرطة في الإسماعيلية ليحتموا به، ووقفت الشرطة المصرية في 1952 تحمي المصريين ضد جنود الاحتلال، وكانت النهاية عندما سقط رجال الشرطة والفدائيون شهداء جنبًا إلى جنب، وخرج المصريون في مظاهرات يوم 26 يناير 1952 تضامنًا مع ضحايا قسم الاسماعيلية، ووقف الشعب كله مطالبا بالحرية، ولكن المخربين بدأو في إحراق العاصمة".

وأضاف موسى، "في 25 يناير 2011، خرج الملايين مطالبين بالحرية والكرامة، والجميع كانوا يعلمون أن وقت التغيير قد جاء لمصر والمنطقة كلها"، مستطردًا "يوم 25 يناير يظل رمزًا متجددًا لوحدة الشعب بجيشه وشرطته وكافة مكوناته، مذكرا بالأهداف التي ينادي بها: «العيش، الحرية، والعدالة الاجتماعية»".

وأنهى موسى تغريداته بتوجيه تحية للثورة المصرية، وتحية لشبابها وكل من شارك فيها بإخلاص، مختتمًا بـ«تحيا مصر».