توجه اللواء مجدى حجازى محافظ أسوان، اليوم، لقرية غرب سهيل للإطمئنان من عدم​ ​حدوث أى أضرار للمواطنين أو للمنازل المحيطة بسبب انهيار كتل صخرية من​ ​الجبل المتاخم للقرية حيث أنه لم يسفر ذلك عن أى إصابات لأهالى القرية أو​ ​خسائر لمنازلهم وممتلكاتهم.

ووجه محافظ أسوان، على الفور بتشكيل لجنة​ ​فنية من كلية الهندسة وكافة الجهات المعنية لمعاينة المنطقة ميدانياً​ ​لإعداد تقرير يتضمن دراسة علمية شاملة لكافة المناطق المهددة على مستوى قرى ومدن المحافظة والتوصل لأسباب حدوث ذلك مع وضع الحلول المناسبة لها​ ​لتفادى مثل هذه الحوادث مستقبلياً حفاظاً على سلامة وأرواح المواطنين​ ​ومنازلهم وممتلكاتهم الخاصة.

فيما طالب مجدى حجازى أهالى القرية بتكثيف التوعية اللازمة بعدم التواجد أو البناء فى المواقع أسفل الصخور والمعرضة​ ​لتحركها وسقوطها فى أى وقت وخاصة أن قرية غرب سهيل تعتبر من أهم المزارات​ ​المتعلقة بالسياحة البيئية وأيضًا سياحة السفارى بالجمال مما يحتاج إلى المزيد من المشاركة المجتمعية لتنفيذ أعمال النظافة العامة والتجميل​ ​والتشجير والدهانات لتستكمل الوجه الجمالى والحضارى لها .

من جانبهم،​ ​عبر أهالى القرية على لسان نور بوده أحد القيادات الشعبية بها عن شكره​ ​وتقديره للإستجابة السريعة من محافظ أسوان للاطمئنان على أهالى القرية​ ​بعد إخطار مباشرة بسقوط 4 كتل صخرية متوسطة الحجم ولكن العناية الإلهية​ ​حالت دون وقوع أى أضرار للمواطنين أو المنازل .