أكد اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، أن بورسعيد ستتحول إلى بلد سياحى لموقعها الفريد بين آسيا وإفريقيا ومدخل القناة الذى يعبر من خلال له سفن تمثل أكبر المراكز التجارية فى العالم لافتا بأن الـ3 سنوات القادمة ستشهد منتجعات سياحية وطرق ونهضة تنموية للمشروعات القومية والمراكز التجارية واللوجيستية التى تقام شرق بورسعيد بالإضافة إلى الأماكن الترفيهية .

جاء ذلك خلال الاجتماع الذى عقد للمجلس التنفيذى اليوم، الأربعاء، وحضره المحافظ اللواء عادل الغضبان واللواء حسام الدين مصطفى رزق ولفيف من التنفيذين وقيادات الهيئة العامة لتعاونيات البناء والإسكان .

ومن جهة أخرى أكد اللواء حسام الدين مصطفى رزق، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة لتعاونيات البناء والإسكان، أن زيارته جاءت لمتابعة مشروع إنشاء وحدات سكنية تعاونية استثمارية لإزالة أية معوقات فى وقت زمنى للانتهاء من المشروعات التى تقام على مساحة 6 فدان بمنطقة العلاج الطبيعى وتضم 68 برجا سكنيا بإجمالى 3036 من بينهم 26 برجا استثماريا بـ936 وحدة سكنية بالإضافة إلى أربعة أبراج إدارية، وجراج متعدد الطوابق يسع 1460 سيارة ومركز تجارى وثقافى، ومحلات ومطاعم و4 دور سينما، وملاهى أطفال ومركز ترفيهى ومسجد .

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016