قرر حسام الدين إمام محافظ الدقهلية، بشأن تواجد عدد من الأسماك النافقة بترعة الساحل أمام قنطرة طلخا بامتداد الترعة باتجاه قرية ميت الكرماء ولمسافة 2 كم، تشكيل لجنة لبحث أسباب ظهور أسماك نافقة.

وتضمنت اللجنة كلا من (وكيل وزارة الرى - جهاز شئون البيئة - مديرية الصحة - شرطة المسطحات المائية - رئاسة مركز ومدينة طلخا - مديرية الطب البيطرى - الإدارة الصحية بطلخا - مباحث التموين -مركز شرطة طلخا - مكتب مراقبة الأغذية - الإدارة الزراعية - إدارة الثروة السمكية - شركة مياه الشرب والصرف الصحى).

وتمت المعاينة على الطبيعة وتبين تواجد أسماك بلطى بأحجام مختلفة أسفل القنطرة تقدر بنحو 100 كجم تقريباً أمام محطة القطار، كما تلاحظ تواجد أسماك حية بنفس المنطقة وأخرى نافقة بجوار الشاطئ من الناحية الشرقية بأعداد أكثر من الجهة الغربية، وتقل هذه الكمية بالاقتراب من قرية ميت الكرماء، وبعد مسافة 1 كم تلاحظ وجود أسماك حية بكميات كبيرة ومشاهدتها بالعين المجردة، كما تلاحظ تواجد ماسورة صرف سلبى على الترعة.

وبناء عليه قام جهاز شئون البيئة بالتنسيق مع شرطة البيئة والمسطحات المائية بأخذ عينات من المياه أسفل القنطرة ومن أمام ماسورة الصرف السلبى المشار إليها بمعرفة معمل القياسات البيئة.

وقامت إدارة الطب الوقائى بمديرية الصحة بأخذ عينات من أسفل كوبرى السماد وكوبرى القنطرة وعينة من أمام ماسورة الصرف السلبى وعينات من السمك النافق.