قُتل مواطن مصري، صباح اليوم الأربعاء؛ في انفجار عبوة ناسفة بالقرب من الكيلو 17 غرب مدينة العريش؛ حيث تصادف مروره أثناء الانفجار، ما أدى لمقتله، وتم نقل جثمانه إلى مستشفى العريش العام.

ولقي مجند مصرعه، مساء أمس الثلاثاء، أثناء خدمته بكمين "سادوت" العسكري؛ حيث قام قناص بإطلاق النيران عليه، ما أدى لمقتله على الفور.
وقالت مصادر طبية، إن المجند يدعى "شعيب أحمد محمد محمود"، (22 عامًا)، من محافظة الأقصر، وصل إلى مستشفى رفح المركزي جثه هامدة جراء إصابته برصاصة بالرأس.

وأفادت مصادر قبلية، لشبكة "رصد"، أن قوات الجيش أطلقت قذائف من دبابة ثقيلة أثناء مرورها بالقرب من دوار رفيعة جنوب رفح، على أحد المنازل المدنية، ما أسفر عنه إصابة كلٍ من "علي محمود بعيرة"، (33 عامًا)، و"سليمان محمد أبو حلو"، (29 عامًا)، وأصيبا بشظايا متفرقة بالجسد، وتم نقلهما لمستشفى رفح المركزي لتلقي العلاج.