تغيب النائب البرلماني محسن أحمد عبدالحميد الشهير بـ«محسن أبوسمنة»، الذي يدرس ببرنامج التعليم المفتوح، بكلية الحقوق، جامعة الفيوم، عن حضور المجلس التأديبي المحال إليه، على خلفية ضبطه متلبساً بالغش أثناء أدائه امتحان مادة «نقود وبنوك» يوم 16 يناير الجاري.

وقال الدكتور أحمد معوض، مدير مركز التعليم المفتوح، إن المجلس التأديبي انعقد وانفض في موعده المحدد دون حضور النائب، الذي لم يحضر لسماع أقواله حول الواقعة.

وأضاف أن النائب رفض الحضور 4 مرات، حيث تم إبلاغه شفهيًا وقتها، وهاتفيًا في اليوم التالي للامتحان، وإخطاره بعلم الوصول من خلال تلغراف، كما تم إخطاره أيضا بعلم الوصول بموعد المجلس التأديبي الذي لم يمثل أمامه، اليوم الأربعاء، للدفاع عن نفسه فيما هو منسوب إليه من واقع محضر الغش المحرر له أثناء تأديته الامتحان في مادة «نقود وبنوك»، بعد ضبط مراقب اللجنة ورقتين مكتوب عليهما «وش وضهر» داخل ورقة إجابة الطالب، تبين تطابق ما هو مكتوب على الورق المضبوط بالمكتوب داخل ورقة الإجابة الخاصة به.

وأكد «معوض» أن النائب لم يحضر للجامعة منذ تحرير محضر غش له، حيث تغيب عن أداء عن الامتحان في المواد التالية لامتحان مادة «نقود وبنوك» التي تحرر له محضر غش أثناء تأديته الامتحان فيها السبت قبل الماضي.

وأشار إلى أن المجلس التأديبي قرر توقيع عقوبة على الطالب، وسيتم الإعلان عنها فور توقيعها من الدكتور خالد حمزة، رئيس الجامعة المتواجد حاليا خارج مصر.

كانت تحقيقات الشؤون القانونية بالجامعة قد انتهت بثبوت المخالفة بعد ضبط الطالب متلبساً بالغش وعدم مثوله للتحقيقات.

وانتهى التحقيق بإحالته لمجلس تأديب إعمالا لنص المادة 124 من اللائحة التنفيذية للقانون رقم 49 لسنة 1972 بشأن تنظيم الجامعات.