أعلنت وزارة الصحة والسكان، عن إغلاق 4 نواد صحية و6 صالات للألعاب البدنية والرياضية "الجيم"، وذلك لعدم وجود ترخيص عمل لها.

وقال الدكتور خالد مجاهد المتحدث الرسمى لوزارة الصحة والسكان فى بيان اليوم، إن عدد الأندية الصحية وصالات الجيم التى تم ترخيصها منذ آواخر عام 2014 وحتى الآن، بلغت 31 نادى صحي، بالإضافة إلى 2 صالة للجيم.

وأشار إلى أنه فى أغسطس من عام 2014 صدر قرار رقم 463 من وزارتى "الصحة والسكان والشباب والرياضة"، لتنظيم الرقابة على صالات الألعاب البدنية والرياضية "الجيم" والأندية الصحية.

وتضمن القرار عدد من البنود، منها أنه يجب على الأندية الصحية وصالات الألعاب البدنية والرياضية "الجيم" التعاقد مع طبيب بشرى للعمل كمسئول طبى بها، وذلك لفحص المترددين على الصالات للتأكد من خلوهم من الأمراض وتدوين البطاقة الصحية المنشأة لهذا الغرض، ويجب أن تتضمن التاريخ المرضى السابق "حالات القلب، الصدر، ضغط الدم، النبض، الوزن، الحالة العامة، مدى اللياقة، مستوى السكر، حالة الكلى، أمراض الكبد.

ونص القرار أيضاً بأنه يجب على المسئولين عن إدارة الأندية الصحية وصالات الألعاب البدنية والرياضية، مراعاة عدد من المحظورات ، وهى عدم التعامل مع المصابين أو المرضى، عدم تداول أو حيازة أو بيع العقاقير البنائية أو المنشطات للعضلات أو الأغذية الكيميائية والمواد المحظورة طبقاً للكود الدولى لمكافحة المنشطات الصادر من الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات فى مجال الرياضة.

وتخضع الأندية الصحية وصالات الألعاب البدنية والرياضية لإشراف ورقابة كل من الإدارة المركزية للمؤسسات العلاجية غير الحكومية والترخيص بوزارة الصحة والسكان، والإدارة المركزية للطب الرياضى بوزارة الشباب والرياضة، والمنظمة المصرية لمكافحة المنشطات فى مجال الرياضة، للتأكد من استمرار توفر شروط الترخيص وعدم ارتكابها أى مخالفة.