ميتسوبيشي

أقعلت واحدة من طائرات “ميتسوبيشي” المقاتلة من من طراز “زيرو”، اليوم الأربعاء، لأول مرة في سماء اليابان منذ الحرب العالمية الثانية.
وقاد الطائرة طيار سابق سيحمل أوسمة في القوات الجوية الأميركية، بعدما أعيد ترميمها وفق ما أفادت وكالة “أسوشيتد برس”.

وحلقت الطائرة في رحلة قصيرة من قاعدة للقوات البحرية في جنوب اليابان.

وكان ينظر إلى طائرات زيرو باعتبارها واحدة من أكثر الطائرات المقاتلة طويلة المدى قدرة خلال الحرب العالمية الثانية، ولم يبق من هذا الطراز سوى عدد قليل بحالة جيدة.

وعثر على هذه الطائرة تحديدا وهي مهجورة، وفي حالة سيئة، في بابوا غنيا الجديدة في السبعينيات. وكان يملكها أميركي حتى اشتراها رجل أعمال ياباني وجلبها إلى اليابان العام الماضي.