وقًع محافظ بني سويف، المهندس شريف محمد حبيب، بروتوكول تعاون بين الصندوق الاجتماعي للتنمية ببني سويف ومديرية التربية والتعليم، لترميم وصيانة عدد من مدارس المحافظة على مستوى المحافظة بهدف توفير بيئة تعليمية مناسبة ومتميزة بما يضمن إتاحة مناخ أفضل للطلاب للعلم واكتساب الخبرة.

وأشار المحافظ أن هذا البروتوكول يأتي في إطار اهتمام الدولة بمنظومة التعليم بالمحافظة، حيث يستهدف البروتوكول ترميم وصيانة «42» مدرسة بمراكز المحافظة السبع، بواقع «7» مدارس ببني سويف، و«5» مدارس بببا «2» بالواسطى،و«5» باهناسيا، و«7» بسمسطا، و«9» بالفشن، و«7» بناصر، بتكلفة إجمالية «20» مليون جنيه، مشيرًا إلى أن الجدول الزمني لأعمال للبروتوكول «12» شهرًا من بداية التنفيذ تحت إشراف الأبنية التعليمية، حيث شدد المحافظ على ألا تكون أعمال الترميم والصيانة بشكلها التقليدي، ولكن يجب أن تمتد لتشمل إضافة جديدة ومتميزة لأعمال الصيانة سواء في الشكل أو المضمون للمدارس المدرجة ضمن البروتوكو.

وقال المحاسب مروان محمد، مدير عام الصندوق الاجتماعي ببني سويف، إن هذا البروتوكول يأتي في إطار البرنامج العاجل للتشغيل كثيف العمالة الممول من البنك الدولي، ويستهدف تحسين الخدمة المقدمة لطلبه مراحل التعليم ما قبل الجامعي بالمحافظة ومحدودي الدخل من أبناء المحافظة المقيمين بمناطق تنفيذ المشروع والمقاولين المحليين بمناطق التنفيذ الجغرافي للمشروع، مشيرًا إلى أن البروتوكول يحقق 73450 فرصة عمل مؤقتة أثناء تنفيذه.

من ناحيته قال نجم الدين محمد عبد الحافظ، مدير عام إدارة مشروعات البنية الأساسية بمحافظة بني سويف، إن الصندوق الإجتماعي للتنمية قام بتمويل عدد من مشروعات البنية الأساسية من رصف طرق ريفية وصيانة وترميم مدارس، وصيانة وترميم مراكز شباب، صيانة وترميم وحدات التضامن الاجتماعي، وصيانة شبكات مياه بدائرة محافظة بني سويف.

وشهد توقيع البروتوكول اللواء أحمد علي، السكرتير العام، والمستشار نادي عبد اللطيف، المستشار القانوني للمحافظة، والمحاسب مروان محمد، مدير الصندوق الاجتماعي، والسيد نبوي محمد علي، وكيل وزارة التربية والتعليم، والمهندس عمر عبد اللطيف، مدير الأبنية التعليمية، والمهندس حسن زيطة، نائب مدير الصندوق الاجتماعي، ونجم الدين حافظ، مدير إدارة مشروعات البنية الأساسية بالمحافظة، ومحمد عبد الفتاح، مدير التخطيط ومتابعة الخطة بالمحافظة.