انتهت، اليوم  الأحد، أزمة المحامين مع محاكم مجلس الدولة بأسوان، وبدأ المحامين، اليوم، حضور الجلسات عقب العدول عن إضرابهم والامتناع عن حضورها، منذ حوالي شهر تقريبًا، بسبب رفض القضاء قبول الدعاوى المقيدة بأكثر من مدعي.

ومن ناحيته قال نقيب المحاميين بأسوان، فوزي عطا الله، إنه تم توفيق أوضاع المحاميين مع الدائرة القضائية الحالية، والإتفاق على حل المشاكل القائمة بين الطرفين، واستئناف العمل مرة أخرى حرصًا على مصلحة المواطن، موضحًا أن إضرابهم استمر حوالي شهر تقريبًا بسبب اتجاه عدم قبول الدعاوي الجماعية .

وأضاف أنه سيتم إعادة قيد الدعاوي مرة ثانية، بشكل فردي وليس جماعي، عقب الاتفاق مع الدائرة القضائية الحالية، ومن جهتهم سيتعاونوا مع المحاميين بإرسال صورة ضوئية إلى محاكم مجلس الدولة.