تنظم جامعة "واترلو" مسابقة دولية للروبيتات بدولة كندا مسابقة "ROBOT RACING" وسوف يمثل مصر والشرق الأوسط فريق "Pharaohs" من كلية الهندسة الاكترونية بمنوف جامعة المنوفية، وذلك خلال شهر يوليو القادم.

ويطلق على الفريق المشارك لقب الفراعنة بقسم الالكترونات الصناعية والتحكم الآلى بكلية الهندسة الالكترونية بمنوف جامعة المنوفية، تحت رعاية الدكتور معوض محمد الخولى رئيس الجامعة، والدكتور حمد البردينى عميد الكلية ورئيس القسم سابقاً وتحت إشراف الدكتور أسامة الشاذلى حبيب.

وتم تسجيل الفريق بالكامل ودعوته للمشاركة فى هذا المسابقة لما اثبته لدى جهة تنظيم هذه المسابقة من قدرته على المنافسة من خلال الكفائة اللازمة فى الهندسة الميكانيكية والتصميمات الكهربائية والبرمجة.

وقال الطالب محمود حبيب منسق الفريق، أن الهدف من المشاركة هى تنمية قدرتهم فى علوم الهندسة والرياضيات والبرمجة وتصميم الربوتات والميكانيكا الخاصة بها ولما تفتحه لهم من مجالاً واسعاً لاكتساب المهارات التكنلوجية الجديدة ومواكبة كافة تطوراتها الحديثة.

وأضاف أن فريقه كله شارك فى مسابقة الربوكون فى أخر خمس أعوام وحصل على مراكز متقدمة وكان قادرا على التنافس بقوة وأذهل الفرق الأخرى بقوته وأيضاً بعض من أعضاء الفريق شاركوا بمسابقات دولية وبرامج تبادلية بالمغرب والسودان وهو مكون من ستة طلاب بالكلية من الفرق المختلفة وطالب بالدرسات العليا وهم (محمود حسين حبيب ، وإسلام محمد النباصى، وتامر فتحى إبراهيم، ومحمد كمال محمد، وعماد حمدى محمد، ويحى صلاح، وشريف أحمد ).

وأكد حبيب اهمية الاهتمام بالتقدم العلمى وخاصة التنمية الابتكارية فى تكنولجيا الريبورت وصناعته التى توصف بأنها لؤلؤة على تاج الصناعة لدفع الإصلاح والنمو، لافتاً إلى أن الطائرات بدون الطيار وأجهزة الروبوت الخاصة بالصناعات والروبوت الخاصة بالخدمة وروبوت الذكاء الاصطناعى دخلت جميعًا مرحلة التطبيق على نطاق واسع فى العالم، ما يتوجب معه مزاحمة مصر بأبنائها لمنافسة جميع دول العالم، معرباً عن سعادته هو وزملائه أعضاء الفريق وحماستهم الشديدة بتوفيقهم بالموافقة على ترشيحهم ودعوتهم للمشاركة فى هذه المسابقة وتحملهم لأمانة تمثليهم لمصر وعزمهم على مواصلة الليل بالنهار للاستعداد لهذه المسابقة من أجل مستقبل مصر.

كما قال اسلام النباصى أحد أعضاء الفريق أن المسابقة عبارة عن تصميم سيارة تستطيع اتخاذ القرارات بطريقة أوتوماتيكية لتحديد أقصر الطرق للوصول إلى الهدف عن طرق استخدام تقنية التحكم عن بعد ومعالجة الصور واستخدام المتحكمات الدقيقة.