تقدم رئيس المجلس الأعلى للطرق الصوفية، الدكتور عبد الهادى القصبى، عضو مجلس النواب، بمذكرة إلى رئيس مجلس النواب الدكتور على عبد العال، باستحداث لجنة جديدة بالمجلس تسمى لجنة التواصل الاجتماعى والعلاقات الإنسانية.

وقال القصبى فى تصريحات صحفية، أن فكرة تلك اللجنة جاءت نتيجة إنسداد القنوات بين المواطن والمسئول ومن الممكن أن تؤدى إلى التظاهر والوقفات الاحتجاجية، نظرا لوجود عدد من المطالب العادلة للمواطنين ويحاول البعض التصيد وتحويلها الى مظهر سلبى فى المجتمع تصل إلى حد التخريب أو إحراق منشأة.

و أوضح أنه لما كان مجلس النواب هو مجلس الشعب ويجب عليه ألا يغلق أبوابه أمام تلك القضايا الهامة سوف تحرص تلك اللجنة إلى إستدعاء أصحاب المشكلة فى وجود المسئول تحت قبة البرلمان لمناقشتها وايجاد حلول جذرية لها لكى نساعد المواطن البسيط ورفع عن كاهله همومها لأن هذا هو دورنا المنوط به وهو خدمة المواطن ،حيث يتلخص دورنا هو تسليط الضوء على المشكلة وندعو الحكومة الى مواجهة تلك الازمة.

وأوضح فى الوقت ذاته أن هناك بعض المشاكل لاتستطيع الحكومة الإستجابة لها نظرا لضيق ذات اليد ، أيضا يجب علينا أن نكون واضحيين أمام الرأى العام والمواطن وأن نكشف له عن سبب عدم استطاعة الحكومة حل تلك المشكلة.

وأشار عضو مجلس النواب أن اللجنة سوف تضم مجموعة من الباحثين فى السوشيال ميديا والمواقع لمعرفة تلك القضايا التى تهم المواطن ونتفاعل معها ونكون فعل وليس رد فعل أما بخصوص الشق الثانى وهو العلاقات الإنسانية يكون الدور المنوط به فى حال حدوث كارثة لا قدر الله سوف تقوم اللجنة بإرسال وفد من النواب دورهم حل ومساعدة المسئولين والمواطنين فى علاج تلك الكارثة.