نور رشوان
نشر فى : الثلاثاء 26 يناير 2016 - 10:47 م | آخر تحديث : الثلاثاء 26 يناير 2016 - 10:53 م

اعتذرت الدكتورة آمنة نصير النائبة البرلمانية وأستاذ الفلسلفة والعقيدة الإسلامية بجامعة الأزهر، للكاتبة الصحفية فاطمة ناعوت، بعد صدور حكم قضائي بحبسها ثلاثة أعوام بتهمة ازدراء الدين الإسلامي.


وقالت «نصير» في مداخلة هاتفية لبرنامج «حضرة المواطن»، الذي يعرض على فضائية «العاصمة»، مساء الثلاثاء، «أشعر بالمرارة والضيق منذ أن سمعت الخبر، فوصول الأمر إلى حبس من يفكر أو يقول رأيا مختلفا أمر مخذل، عرفته العصور الوسطى».
وشنت هجومًا على مقيم الدعوى ضد «ناعوت»، قائلة: «الرجل الذي أقام الدعوى ضد ناعوت رجل فتنة، لأنه أوقع الناس في مرارة، وليس لديه أي محبة لله، ولا للأديان السماوية، ولا يحترم علاقة الإنسان بربه».
يُذكر أن محكمة جنح الخليفة المنعقدة بمجمع محاكم زينهم، برئاسة المستشار محمد الملط، قد قضت، اليوم الثلاثاء، بمعاقبة الكاتبة فاطمة ناعوت، بالحبس ثلاثة أعوام وكفالة 20 ألف جنيه، بتهمة إزدراء الدين الإسلامي.