احالة منسق حركة 6 ابريل للمحاكمة بتهم التحريض على الاضراب وحيازة منشورات

احالت النيابة العامة الناشط عمرو علي - منسق حركة 6 ابريل – الي  المحاكمة بتهم التحريض على الاضراب وحيازة منشورات، حسب ما افاد محاميه.

وحظرت سلطات الانقلاب حركة 6 ابريل منذ اكثر من عام ونص لكن ذلك لم يمنع الحركة من مواصلة نشاطها.

وقال مسؤول في نيابة شمال القاهرة ان "نيابة جنح المرج احالت عمرو علي و3 اخرين من اعضاء الحركة الى محكمة الجنح بتهم التحريض على الاضراب العام وحيازة منشورات".

واوضح محاميه ان اولى جلسات المحاكمة تبدأ صباح الاربعاء، واكد احالته لمحاكمة الجنح، موضحا لوكالة "فرانس برس" ان "اقصى عقوبة قد يواجهها علي وفقا للقانون هي الحبس 3 سنوات".

وفي 28 ديسمبر الفائت، اوقفت الشرطة المصرية اربعة من قادة حركة 6 ابريل بتهمة التحريض على العنف، وجرى تجديد حبسهم الاحتياطي لاكثر من مرة. وهناك الكثير من المسؤولين السابقين في هذه الحركة يتعرضون للملاحقات.

وبعد اطاحة الجيش الرئيس محمد مرسي في يوليو 2013، شنت السلطات المصرية حملة قمع اسفرت عن قتل 1400 على الاقل من انصاره وتوقيف الاف منهم بحسب منظمات حقوقية دولية.

وامتدت حملة القمع بعدها لتشمل بعد ذلك الناشطين الشباب من الحركات الداعية الى الديموقراطية.

وصدرت احكام بالحبس على احمد ماهر المنسق السابق لحركة 6 ابريل وعدد من الناشطين المعروفين الذين شاركوا في الثورة على مبارك من ابرزهم علاء عبد الفتاح واحمد دومة وماهينور المصري.