كشف اللواء محمد أبو هميلة رئيس الكتلة البرلمانية لحزب الشعب الجمهوري، والقيادي بائتلاف دعم مصر البرلماني، عن مقترحات حزبه للائحة الداخلية لمجلس النواب.

 

وقال أبو هميلة في تصريحات لـ"مصر العربية" وهو أحد أعضاء اللجنة المختصة بتعديل اللائحة الداخلية للمجلس، إن فكرة زيادة عدد اللجان النوعية بالبرلمان باتت ضرورة.

 

وأشار إلى أنه سيدعم الاقتراح المقدم باستحداث لجنة للشئون الإفريقية، ولجنة لمكافحة الفساد، وتقسيم بعض اللجان فسيتم فصل لجنة الشباب عن الرياضة بحسب مقترحه.

 

وأضاف، أنه أيضا يقترح فصل لجنة الزراعة عن الرى، والطاقة عن الصناعة، مشيرا إلى أن اللجنة الأخيرة كانت مكلفة بمتابعة وزارات الكهرباء والبترول والصناعة، بمشتقاتها، وهذا غير منطقي، ويعيق اللجان عن ممارسة عملها الرقابي.

 

وبخصوص الانتقادات الموجهة للمجلس الجديد قال أبو هميلة الذى كان يشغل منصبا قياديا بجهاز الرقابة الإدارية قبل انتخابه عن محافظة الجيزة، إن هذه الانتقادات في غيرمحلها، متوقعا أن يكون المجلس الحالي أفضل برلمان في تاريخ مصر النيابي وسيتضح ذلك من الممارسات بعض الشهور الستة الأولى للبرلمان.

 

وألمح إلى أن المجلس الحالي ضم تشكيلة من الشباب والمرأة والأقباط من الصعب أن تأتى في مجلس أخر ﻷن نظام القوائم سيلغي في البرلمانات المقبلة.

 

وبخصوص انتخابات اللجان النوعية أكد رئيس برلمانية "الشعب الجمهوري"، أنه سيترشح على رئاسة لجنة التنمية المحلية، كما أن حزبه يستهدف ثلاث لجان سيترشح النواب على وكالتها وكذلك أمناء السر، لافتا إلى أن التنسيق بينهم لم يتم حتى الآن وسيعلن ذلك وقت الانتخابات.

 

وأوضح القيادي بائتلاف دعم مصر أن الائتلاف مشغول حاليا باللائحة الداخلية وقبل اجراء الانتخابات على اللجان الفرعية سيعقد اجتماع كالذى سبق انتخابات الرئاسة والوكالة، وسيترشح كل نائب على اللجنة التى يرغب فيها، رئيسا أو وكيلا.

 

وأكد على أن تجديد الثقة في حكومة المهندس شريف إسماعيل ضروري ﻷنها لم تكمل مدة تستحق التقييم عليها كما أن بها كفاءات عديدة، والأصلح أن يجدد لها المجلس.