نظمت النقابة العامة للمحامين، صباح الثلاثاء، جلسة أداء حلف اليمين لـ ١٥٠٠محام ومحامية من مختلف محافظات الجمهورية، برئاسة سامح عاشور نقيب المحامين ورئيس اتحاد المحامين العرب، وحضور عدد من أعضاء المجلس.


وقال عاشور، في كلمته أثناء حلف اليمين بالنقابة العامة، إن مهنة المحاماة ليست وظيفة ولكنها رسالة لمواجهة الظلم والوقوف أمامه، والدفاع عن حقوق المواطنين، مضيفا أنها جزء لا يتجزأ من الوطن.

 

وحث الشباب والشابات الجدد على المسؤولية في مهنة المحاماة لإنصاف المظلومين، وتحقيق العدالة والحريات في المجتمع، لافتا إلى أن من يتخصص بالمحاماة تقع عليه مسئولية كبيرة وهي"تحقيق العدالة"، وأن المحاماة تشارك السلطة القضائية فى تحقيق الحق والعدالة.

 

وشدد نقيب المحامين على أهمية الحضور بالملابس الرسمية أثناء حلف اليمين، إلى جانب ضرورة الالتزام بالشكل ومظهر المحامي باعتباره جزأ لا يتجزأ من الموضوع، ليحظى بمستوى تعامل يليق به، مشيرا إلى أن المحامية ليس لها زي رسمي، ولكن يجب التمسك بالزي الذي يحافظ على مظهرها وفقا لدينها وعاداتها وتقاليدها حتى لاتتعرض لأي مضايقات أثناء عملها.

 

 وردد المحامون القسم " أقسم بالله العظيم أن أمارس أعمال المحاماة بالأمانة والاستقلال وأن أحافظ على المهنة وتقاليدها وأن أحترم الدستور والقانون". 

 

وسلمت لجنة القيد بالنقابة العامة بطاقات حلف اليمين للمحامين الجدد البالغ عددهم ١٥٠٠ وذلك قبل بدء إجراءات الجلسة، وتسليم الكارنيهات بعد أداء حلف اليمين.

 

يذكر أن هناك قرار صادر من مجلس النقابة العامة بأن تكون جلسة حلف اليمين بالزي الرسمي من بدلة وكرافتة وروب المحاماة ولا استثناء في ذلك، واستبعاد كل من يخالف الزي الرسمي.

 

 

 

 

 

اقرأ أيضا: