أعلنت النقابة العامة لأطباء الأسنان، رفضها التام لمشروع قانون قانون الهيئة المصرية للتدريب الإلزامى "قانون المجلس القومى المصرى للمؤهلات الطبية المتخصصة، بصيغته الحالية والذى تمت الموافقة عليه من قبل رئاسة مجلس الوزراء لما يحتوى القانون الحالى من قصور فى أوجه عديدة.

وأَضافت النقابة، خلال بيان، أن القانون يتوغل على حق المؤسسات القائمة والمعنية بإصدار تراخيص مزاولة المهنة كوزارة الصحة والنقابات الطبية، مشيرة إلى أنها بصدد الانتهاء من من قانون لمزاولة المهنة يحقق كفاءة الفرص ولا يتوغل على حق المؤسسات القائمة، ويضمن جودة الطبيب المزاول للمهنة بسوق العمل المصرى.

وكان مجلس الوزراء، قد وافق على إنشاء الهيئة المصرية للتدريب الإلزامى للأطباء، لتطوير مستوى التدريب الطبى السريرى لخريجى كليات الطب وامتحانهم للتحقق من استيفائهم للتأهيل الكافي للمارسة الطبية الآمنة.