نظم قطاع شئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة بكلية الطب بجامعة المنصورة، بالتعاون مع المجلس القومى للمرأة وجمعية مصر بخير باتميدة بمدينة ميت غمر قافلة تثقيفية وطبية وخدمية، تحت رعاية الدكتور محمد القناوى رئيس الجامعة والدكتور السعيد عبد الهادى عميد كلية الطب وتنظيم الدكتورة نسرين صلاح عمر وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة.

شملت القافلة العديد من التخصصات الطبية قسم الأمراض الصدرية، قسم أمراض القلب، قسم الأمراض النفسية والعصبية، قسم جراحة الأورام، قسم الباثولوجى الإكلينيكية.

وبدأ نشاط القافلة بتقديم محاضرات توعوية لأسر ذى الاحتياجات الخاصة، قدمتها الدكتورة نفين زكى والدكتورة إيمان الششتاوى من قسم الأمراض النفسية والعصبية، ثم قام الدكتور عمرو حسام بمركز الأورام جامعة المنصورة بتقديم توعية عن أهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدى.

وقام الفريق الطبى بالكشف عن المرضى فى تخصصات طبية مختلفة، وعمل تحاليل طبية بفريق من قسم الباثولوجى الإكلينيكية وأيضا تقديم العلاج بالمجان تبرعا من شركة إيبيكو للصناعات الدوائية.

وأشارت الدكتورة نسرين صلاح عمر أن الهدف من القافلة الطبية لكلية الطب تقديم الخدمات الصحية إلى المناطق النائية والمحرومة، وتقديم خدمات طبية متنوعة ومناسبة بالقوافل العلاجية بهدف تغطية احتياجات القرى والأماكن المحرومة من الخدمات الطبية المتميزة من خلال العديد من التخصصات والعمل على استفادة المجتمع من الكفاءات العلمية المتخصصة فى كافة المجالات الطبية لكلية طب المنصورة، وحل المشكلات الموجودة بالبيئة حلا مباشرا.
قافلة للتثقيف الطبى (1)

قافلة للتثقيف الطبى (2)

قافلة للتثقيف الطبى (3)

قافلة للتثقيف الطبى (4)

قافلة للتثقيف الطبى (5)

قافلة للتثقيف الطبى (6)

قافلة للتثقيف الطبى (7)

قافلة للتثقيف الطبى (8)