ناشد 20 طبيبا وطبيبة بيطريين بمحافظة الوادى الجديد من المعينين حديثا فى المسابقة التى تم إجراؤها على مستوى الجمهورية باستكمال إجراءات تثبيتهم وعدم تعليق المسابقة، لحين بت جهات التحقيق فيها بعد أن قرر اللواء محمود عشماوى محافظ الإقليم تعليق نتيجة المسابقة وإحالة الملف بالكامل إلى جهات التحقيق، بعد أن تقدم عدد من المتضررين بشكاوى لكونهم حاصلين على تقديرات أعلى ولم يتم اختيارهم .

وتقدم البيطريون المعينون بمذكرة إلى المحافظ لتوضيح موقفهم السليم من حيث إجراءات المسابقة حتى ترشيحهم واجتيازهم للمسابقة، وتحقيق المراكز الأولى فى الترتيب .

وقال الدكتور حسن محمد رأفت أحد المعينين فى تصريح خاص لـ" اليوم السابع" أن المسابقة التى تم الإعلان عنها طبقا للوائح والقوانين المنظمة بتاريخ 12 اكتوبر الماضى وتقدموا لها واجتازوا الاختبار التحريرى والمقابلة الشخصية فى شهر نوفمبر، حيث أشرفت على اختبارات المسابقة كلية الطب البيطرى والتى أعدت نموذجين للأسئلة تضمنت جميع الأسئلة التى تم طرحها للمتقدمين، وهو ما تم اعتباره مخالفة فى الشكاوى التى تقدم بها الذين لم يحالفهم الحظ فى المسابقة، مؤكدا على أن عميد كلية الطب البيطرى قد أرسل إفادة للجهات المختصة تؤكد على سلامة الاختبارات فى النموذجين .

وأضاف الدكتور بيشوى جرجس أن مديرية الطب البيطرى بالمحافظة هى التى أشرفت على المقابلات الشخصية وتضمنت لجنة متخصصة لإجراء المقابلات ولم يثبت وجود ايه شبهة فى سلامة المقابلات.