المحامي طارق العوضي

قال المحامي طارق العوضي، مدير مركز دعم دولة القانون، إن دعوة الرئيس السيسي لمجموعات الألتراس من أجل الحوار، لاقت ترحيبا واسعا، ولكن أمام هذا الترحيب هناك محاذير من الحالة التي شهدها الإعلام رفضا لدعوة الرئيس للحوار مع الشباب المصري.

وأضاف العوضي، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج “آخر النهار”، الذي يقدمه الإعلامي الدسوقي رشدي، أن هناك جهة سيادية هامة تحدثت معه، وأكدوا اهتمامهم بدعوة الرئيس للحوار مع الألتراس، كما أكدوا أن الدولة حريصة على عودتهم إلى الملاعب.

وحذر العوضي، من الالتفاف حوار مبادرة الرئاسة للحوار مع الشباب وتفريغها من مضمونها.

وكان الرئيس السيسي، قد وجه دعوة إلى شباب الألتراس للحوار، والمشاركة في التحقيقات الخاصة بضحايا المجموعة، وأبدى “ألتراس أهلي” استعداده للحوار في بيان رسمي.