نشرت صحيفة "لا ريبوبليكا" دعوة عدد من أصدقاء وزملاء الطالب الإيطالي جوليو ريجيني، (الذي تعرض للتعذيب قبل قتله) عن تنظيم وقفه أمام السفارة الإيطالية بالقاهرة غدًا السبت الساعة الـ4 مساءً، حاملين الورود على روحة الطاهرة.

 

وجاءت دعوتهم عبر" الفيسبوك" تحت شعار "جوليو كان مننا واتقتل زينا .. زي ما بيحصل لنا" وقد نشروا على الصفحة دعوتهم،"قائلين".

 

جوليو كان مننا واتقتل زينا.. زي ما بيحصلنا! حقك علينا زي شهدائنا يا جوليو. هننزل يوم السبت الساعة 4 عند السفارة الإيطالية، ومعانا ورد لجوليو اللي اتخطف واتعذب واتقتل زي ما بيحصل لمصريين كثير! جوليو ريجيني شاب إيطالي.


وطالب دكتوراة في جامعة كامبريدج وكان في مصر لدراسة بحثية مع الجامعة الأمريكية، اختفى يوم 25 يناير اللي فات وهو في طريقه من الدقي لمقابلة صديقه في باب اللوق. وفجأة عرفنا من الأخبار أنه عثرت على جثة ريجيني نصف عارية في أكتوبرعلى الطريق الصحراوي بين القاهرة والإسكندرية، وفي آثار تعذيب على جثته! .