12631528_10207490856022403_865092799689177683_n (1)أعلن أطباء مستشفى المطرية، تقديم استقالات جماعية مسببة إلى مجلس النقابة العامة للأطباء لتقديمها إلى وزير الصحة، فى حال عدم التحقيق مع أمناء الشرطة المعتدين على الأطباء، مؤكدين انتظارهم لقرارات الجمعية العمومية غير العادية للأطباء المقرر عقدها 12 فبراير الجارى بدار الحكمة.

وقرر أطباء مستشفى المطرية، حسب بيان إعلامى إصدره منذ قليل، عودة استقبال وطوارئ المستشفى فى ظل التأمين المتواجد بالمستشفى، وذلك رغم عدم حصولهم على جميع حقوقهم المنتقصة بعدم صدور قرار ضبط وإحضار المتهمين معهم حتى الآن.

وقال الأطباء، إنهم لن يفوتوا الفرصة على من يحاول بث الوقيعة بين الأطباء وبين المواطن المصرى، مؤكدين أنهم يحترموا القانون والعدالة التى لم تطبق على منتهكيها، مؤكدين عودة العمل بمستشفى الاستقبال والطوارئ.

وقرر الأطباء، استمرار الإضراب الجزئى بالعيادات الخارجية مع فتح أقسام الطوارئ والاستقبال احتراما للقانون و انتظارا للجمعية العمومية للنقابة الجمعة القادمة.