أجتماع أطباء مستشفى المطرية

 

 

قرر أطباء مستشفى المطرية إعادة فتح قسمي الطوارئ والاستقبال، وعدم التخلى عن أى حالة حرجة وعلاج حالات الطوارىء، حفاظا على أرواح المرضى، مع التمسك بحق الاضراب فى باقى أقسام المستشفى واستمرار إغلاقها .

وهدد الأطباء فى المطرية بتقديم استقالتهم الجماعية لوزارة الصحة في حالة عدم التحقيق مع المعتدين، وبسبب تعرضهم للإهانة وتضامن الدولة متمثلة فى النائب العام مع المعتدى .

 

ودعا أطباء المطرية كل طبيب مصرى لحضور الجمعية العمومية غير عادية الجمعه 12 فبراير بمقر نقابة الأطباء، لأتخاذ قرارات عاجلة بشأن أحداث المطرية والإضراب العام إذا لم يتم القبض على المجرمين المعتدين على مستشفى المطرية والذين يتلقون دعم من أجهزة الدولة متمثلة فى النائب العام.