وزير الدفاع الروسي

اعتبر نائب وزير الدفاع الروسي، أناتولي أنطونوف، اليوم الجمعة، أن حلف شمال الأطلسي يسعى إلى بناء علاقات مع روسيا “ينطلق فيها من موقع القوة” .

ونقلت قناة “روسيا اليوم” عن أنطونوف قوله، في تصريحات صحفية “نعمل عن كثب على تحليل التصريحات الصادرة عن قيادات الناتو، والدول الأعضاء فيه تجاه مستقبل التعاون مع روسيا”.

وأضاف المسئول الروسي أن “الناتو أصبح ينادي بصوت أعلى بالسير على طريق ذي اتجاهين، يتمثل أحدهما في إحياء قنوات الحوار مع موسكو، وبالدرجة الأولى على صعيد إضفاء الشفافية على نشاطاته العسكرية، فيما يتمثل الاتجاه الثاني لهذا الطريق في “ردع روسيا” ، مشيرا إلى أن الناتو يريد بناء العلاقات معنا من موقع القوة”.

ولفت أنطونوف إلى أن الحرب الإعلامية التى تدار ضد روسيا، من جانب ممثلو الناتو، مضيفا أنهم يكررون عبارة مفادها أنه لا بد من الاستمرار في التسلح نظرا لاقتراب روسيا من أعتاب الناتو.

وختم بالقول “روسيا تتابع عن كثب ممارسات الناتو وتتخذ الخطوات المناسبة بما يخدم مواجهة الأخطار التي تظهر” وقد تتهددها.