كاريكاتير جديد لـ

رسم رسام الكاريكاتير البرازيلي، كارلوس لاتوف، كاريكاتير عن الأوضاع المأساوية داخل السجون المصرية.

حيث ظهر في الكاريكاتير سيارة ترحيلات كبيرة تضم العشرات من المعتقلين الذين تسيل منهم الدماء نتيجة التعذيب الشديد داخل السجون، كما رسم على خلفية السيارة خريطة مصر كلها،  بجانب وضع علم إيطاليا على إحدى ضحايا الانقلاب، مشيرًا فى رسمه إلى أن جريمة القتل لم تخرج بعيدًا عن أيديهم، بما يعني أن العسكر حولوا مصر إلى سجن كبير لمعارضيهم من المصريين والأجانب أيضًا وهو ما وصفه رواد مواقع التواصل إحراج شديد لـ"السيسى" أمام إيطاليا بعد نشر الكاريكاتير فى عدة صحف ومواقع عالمية.