قال خطيب الجامع الأزهر، خلال خطبة الجمعة اليوم، إنه لا يجوز أن يسخر المسلم من أخيه المسلم لأى سبب من الأسباب، مشيرا إلى أن السخرية والاستهزاء ليست من شيم الإسلام أو المسلمين، واستشهد بقول الله تعالى "يا أيها الذين آمنوا لا يسخر قوم من قوم"، حيث نهى الله نهيا واضحا عن السخرية والاستهزاء.

وأضاف خطيب الأزهر أن هناك ارتباطا وثيقا بين التربية والأدب والأخلاق وبين الابتعاد عن السخرية من الغير، فمكارم الأخلاق جزء من دين الإسلام، كما أن جميع الأديان السماوية تنهى عن ذلك، ودعا الخطيب الحاضرين خلال الخطبة إلى أن يربوا أبناءهم على حب الغير.