ثوار الجيزة يطالبون برحيل العسكر والإفراج عن جميع المعتقلين

من كرداسة بالجيزة وبلطيم بكفر الشيخ تواصل المشهد الثورى قبيل صلاة جمعة "يسقط القاتل والغلاء"، التى دعا إليها التحالف الوطنى لدعم الشرعية، استمرارًا للنضال الثورى المناهض للانقلاب العسكرى وجرائمه والعبث بمقدرات البلاد.

فى الجيزة، انتفض الثوار فى مشهد ثورى كبير أشعله شباب الحركات الثورية خلال المسيرة التى انطلقت من كرداسة، وسط تفاعل ومشاركة واسعة من الأهالى وأسر الشهداء والمعتقلين، مطالبين برحيل العسكر والعودة للمسار الديمقراطى والإفراج عن جميع المعتقلين، حسب الحرية والعدالة.
كما هو الحال فى كفر الشيخ، فمن بلطيم نظم الثوار مسيرة تقدمها أسر الشهداء والمعتقلين، رافعين لافتات تحمل عبارات الثورة هى الحل وأخرى تطالب برحيل العسكر كما رفعوا أعلام مصر وشارات رابعة العدوية، وصور الرئيس محمد مرسى، مؤكدين تواصل النضال حتى تنتصر الحرية.

وندد الثوار خلال التظاهرات  بسوء الأحوال المعيشية وغلاء الأسعار والاعتقالات العشوائية والاختفاء القسري وقتل المواطنين العزل فى سيناء، وأحكام الإعدام وخداع الشعب المصرى والعبث بمقدرات البلاد.

وأكد الأحرار تواصل نضالهم وحراكهم الثورى حتى تنتصر الحرية والكرامة الإنسانية والعدالة الاجتماعية، وعودة جميع الحقوق المغتصبة.