تمكنت الأجهزة التنفيذية بمركز ومدينة ديروط بمحافظة أسيوط، من إزالة التعديات على الأراضى الزراعية وأراضى أملاك الدولة، بالتنسيق مع قوات الشرطة بالمركز خلال 4 أيام وبلغ إجمالى التعديات 39 حالة تعد بمساحة 38 قيراطا، صرح بذلك أيمن محمد محروس رئيس مركز ومدينة ديروط.

وقال محروس، إن التعديات شملت 32 حالة تعد على الأراضى الزراعية و7 حالات على أراضى أملاك الدولة بمساحة 38 قيراطا بعدة قرى منها قرية دشلوط بإجمالى 14 حالة تعد على الأراضى الزراعية و15 حالة تعد بقرية ديروط الشريف و3 حالات بقرية الحوطا، بالإضافة إلى إزالة 7 حالات تعد على أراضى أملاك الدولة بقرية جرف سرحان، مؤكداً على تكثيف حملات الإزالة الماضية طبقاً لتعليمات المهندس ياسر الدسوقى محافظ أسيوط المشددة وسعيه الدائم للحفاظ على الرقعة الزراعية ومعاقبة المخالفين للقانون وكل من يتعدى على أراضى أملاك الدولة وتنفيذ كافة قرارات الإزالة التى تم إصدارها.

وأضاف رئيس المدينة، أن التعديات عبارة عن حفر أساسات وبناء سور من الطوب الأبيض وتشوين مواد بناء وأسمنت بالإضافة إلى بناء قواعد وسملات بالخرسانة، مشيراً إلى أنه تم تنفيذ وإزالة جميع التعديات حتى سطح الأرض.