نظمت كلية الطب بجامعة أسوان، تحت رعاية الدكتور منصور كباش، رئيس جامعة أسوان، المؤتمر الثانى لجراحات الأنف والأذن والحنجرة، والذى يشارك فيه ممثلون من كل كليات الطب بالجامعات المصرية، بالإضافة إلى عدد من الأطباء فى أمريكا وبريطانيا.

وأكد الدكتور حسين الشريف، عميد كلية الطب بجامعة أسوان، أن المؤتمر يناقش هذا العام، الجديد فى جراحة الأنف والأذن والحنجرة، بالإضافة إلى التركيز على "زراعة القوقعة، وقوقعة الأذن" لمعالجة مشكلة ضعف السمع خاصة لدى الأطفال صغار السن، والتى كان من النادر إجراؤها فى مستشفيات الصعيد سابقاً، مشيراً إلى أنها تجرى الآن داخل مستشفى أسوان الجامعى.

وأضاف عميد كلية طب أسوان، فى تصريحات صحفية، أن المؤتمر يهدف أيضاً إلى الاستفادة بما وصلت إليه جراحات الأنف والأذن الميكروسكوبية والمناظير، وعلاج التهابات الجيوب الأنفية والأورام بنتائج أفضل عما سبق، بجانب إجراء عدد من العمليات الجراحية بمستشفى أسوان الجامعى.