اللاجئون السوريون

قالت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية البريطانية، فرح دخل الله، إنّ رئيس الوزراء ديفيد كاميرون، أعلن خلال مؤتمر دعم الشعب السوري مضاعفة مساهمة لندن في دعم اللاجئين السوريين من خلال دفع 510 مليون استرليني هذا العام، و280 مليون استرليني كل سنة، وذلك حتى عام 2019.

وأضافت دخل الله خلال لقاءٍ لها على قناة “الغد العربي” الإخبارية، مع الإعلامي بهاء ملحم، أنّ: “نداءات الأمم المتحدة في عام 2015 لدعم اللاجئين السوريين بالمساعدات الإنسانية لم يتم إلا جمع نصفها، إلا أنّنا نأمل خلال هذا العام، وتحديداً من خلال المؤتمر بـ تلبية احتياجات الشعب السوري في الداخل، والخارج”.

وتابعت دخل الله أنّ بريطانيا زادت من دعم الشعب السوري خلال هذا العام، لتلبية احتياجاتهم، وكيفية مُساعدتهم على المدى الأطول، وكذلك توفير السبل المعيشية لهم، وإيجاد فرص عمل لهم، فضلاً عن توفير فرص الالتحاق بالتعليم.

وأوضحت دخل الله أنّ مؤتمر دعم سورية يَعمل على تمكين اللاجئين من خلال المُساهمة في المجتمعات التي تستضيفهم، حتى يتم تأهيلهم بالمهارات الأساسية لبناء دولة سورية في المستقبل.