أرشيفية من إحدى مبادرات المركز المصري الثقافي

بدأ المركز الثقافي المصري، فاعليات الدورة التدريبية للمحليات، وذلك للأسبوع الثاني على التوالي للدفعة الثانية عقب نجاح المبادرة التي أطلقها المركز في الأسبوع الماضي، وتخريج الدفعة الأولى في محافظة دمياط، والتي بلغ قوامها 40 شابًا وفتاة .

وصرح  المهندس أيمن الملط،  المدير التنفيذي للمركز الثقافي المصري، بأن المبادرة التي انطلقت من محافظة دمياط سوف تمتد إلى محافظات مصر، حيث تم الاتفاق على بدء الدورة المجانية في محافظات البحيرة، والدقهلية، بالإضافة إلى دمياط، والقاهرة .

وأضاف “الملط”، أن التجربة قد أثبتت نجاحًا ملحوظًا بفضل الشباب الذين حرصوا على المشاركة، والحضور في محاولةٍ للارتقاء بمستوى الفكر والتفاعل المجتمعي الذي نتمنى أن يكون إيجابيًا من أجل بلدنا .

وأوضح الرفاعي عيد، مدير المشروعات بالمركز الثقافي المصري، حرص المركز على التفاعل مع كافة القوى والهيئات والنقابات، حيث أكد مشاركة عدد من الحملات الشبابية في الدورة، مثل:” حملة المحليات للشباب ، وحملة قوتها في شبابها”، بالإضافة إلى بعض النقابات الفرعية للمهندسين ، والذين أبدوا استعدادًا كبيرًا للتعاون .

وأكد “عيد”، على أن المادة التدريبية المتنوعة كانت سببًا في الإقبال على الدورة التي تكونت من ستة أجزاء وضعت جميعها من قِبل خبراء المركز الثقافي المصري.