قال الدكتور طارق كامل عضو مجلس نقابة الأطباء، إن قرار النائب العام بإعادة فتح مستشفى المطرية مرة أخرى مُلزم للجميع، مؤكدًا أن الأطباء سيعودون للعمل بها بعد ساعة من الآن.

وأضاف هاتفيًا لبرنامج "الحياة اليوم"، المذاع على قناة "الحياة"، الخميس: "إذا امتنع الأطباء عن ممارسة عملهم، فيجب على إدارة المستشفى أن توفر أطباء آخرين، لأننا يجب أن نحترم قرارات النيابة".

وتابع: "يجب على مسؤولي مستشفى المطرية إعادة فتحها أمام المرضى مرة أخرى، خاصة وأن الدولة اهتمت بواقعة الاعتداء على الأطباء بشكل كافٍ، خلال الأيام الماضية.

وأوضح "كامل" أن المشكلة لا يجب اختزالها في اعتداء أمناء شرطة على أطباء، مؤكدًا أن "شباب الأطباء يتم ضربهم يوميًا من المرضى، ووزارة الداخلية مقصرة في حماية المستشفيات خلال العامين الماضيين".

وقال "كامل" إنه طالب مجلس النقابة بضرورة إعادة فتح المستشفى مجددًا، خاصة مع وجود رأي عام قوي تعاطف مع الأطباء، قائلا: "يجب أن نكمل مساراتنا القانونية ضد المعتدين بعد فتح المستشفى".

يُذكر أن مجلس نقابة الأطباء قد قرر في اجتماع سابق لها الموافقة على امتناع الأطباء بمستشفى المطرية عن العمل، وذلك بعد واقعة اعتداء أمناء شرطة على طبيبين به، على أن يستمر الإضراب لحين محاسبة المعتدين، كما أمر النائب العام المستشار نبيل صادق، بإعادة فتح المستشفى أمام المرضى، والتحقيق في أسباب غلقها.