قال المهندس ياسر الدسوقي، محافظ أسيوط، في تصريحات صحفية له اليوم، إن عمارات درنكة الجديدة آمنة تماماً، ولا يوجد ما يدعو للقلق، مشيرًا إلى أنه قرر تشكيل لجنة متكاملة من مديرية الإسكان والمكتب الاستشاري لكلية الهندسة بجامعة أسيوط لتحديد مدى سلامة العمارات السكنية والتي تشمل عمارات الأسر الأولى بالرعاية والإسكان الاقتصادي، وباقي العمارات السكنية الموجودة بالقرية بعد ما توارد من أخبار عن حدوث هبوط أرضي في بعض أرصفة العمارات خاصة رقم 3 ورقم 6.

وأضاف محافظ أسيوط بأنه قرر قيام شركة مياه الشرب والصرف الصحي باستمرار عملية كسح المياه من بيارات الصرف الصحي يومياً وتخصيص عربات كسح لها حفاظاً على أمان وسلامة العمارات وأساساتها من مياه الصرف الصحي المتسربة حولها.

 تقرر عمل كافة الإصلاحات اللازمة لمواسير الصرف الصحي الخارجية المحيطة بالعمارات.

وقال الدسوقي إن حالة العمارات جيدة تماماً، ولا يوجد ما يدعو للقلق حول سلامة الإنشاءات، ووجه رسالة إلى سكان عمارات درنكة، بأنه لن يقبل بأن يضار مواطن منهم، وسيتخذ كافة الإجراءات اللازمة نحو طمأنتهم وحماية العمارات السكنية.

وكانت لجنة من مركز أسيوط ضمت هالة محمد عبد اللاه مدير الإدارة الهندسية ووليم عياد جرس مهندس التنظيم ومحمد صبحي رئيس قسم الترميمات وعصام عبد الظاهر من مديرية الإسكان قامت بمعاينة كافة العمارات السكنية بقرية درنكة الجديدة.

وأوضحت اللجنة وجود هبوط في أرصفة بعض العمارات ورشح جزئي بأسفل حوائط بعضها، بالإضافة إلى تهالك في نهايات قوائم مواسير الصرف الصحي الخارجية ببعضها، وهبوط في غرف التفتيش الخاصة بها نتيجة تفويض مياه الصرف الصحي.

ومن ناحيته قال المهندس عبد الحكيم عبد الله وكيل وزارة الإسكان بأسيوط، إن الهبوط الأرضي في الأرصفة المحيطة بالعمارات السكنية خاصة في العمارتين (3 و6).

وأضاف: “مساكن الأسر الأولى بالرعاية تم إنشاؤها في بداية عام 2008، وتسليمها في شهر يوليو من عام 2009، مؤكدًا أن الحالة الإنشائية لها جيدة، ولا توجد بها أية شروخ، وتم إنشاؤها على لبشة خراسانية بارتفاع 70 سم كوحدة واحدة، مشيراً إلى أن تأثير مياه الصرف الصحي لا يشكل خطرا عليها.

وأضاف اللواء ماجد عبد الكريم سكرتير عام محافظة أسيوط، أن نظام الصرف الصحي بهذه العمارات عبارة عن خزانات لتجميع مياه الصرف يتم كسحها دورياً، لافتاً إلى أنه وجه منذ 14 يوما بحملة مكثفة لتطوير المنطقة وتنظيفها بناءًا على تعليمات المهندس ياسر الدسوقي محافظ أسيوط، حيث تم نقل 60 عربة قمامة و60 عربة تربة زلطية، ونقل أكثر من 70 سيارة كسح للصرف الصحي بالمنطقة.