أكدت المهندسة نادية عبده، نائب محافظ البحيرة، ضرورة ابتكار طرق جديدة لحل المشاكل والأزمات التى تواجه المواطنين بعيدا عن الطرق التقليدية التى عفا عليها الزمن.

وأضافت نادية فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أنه سيتم إقامة عدة مشروعات جديدة بالمحافظة لتطبيق تلك الرؤية على أرض الواقع، ومنها مشروع إنتاج الطاقة الشمسية لإنارة كافة المصالح الحكومية والشوارع المحيطة بها لتوفير طاقة بديلة وتخفيف الأحمال على شبكات الكهرباء.

وأوضحت نائب محافظ البحيرة، أنه سيتم البدء فى إنارة مكتبة دمنهور العامة بكافة ملحقاتها، وكذلك مبنى مجمع دمنهور الثقافى من خلال مشروع الطاقة الشمسية على غرار إضاءة ديوان عام المحافظة،
لافتة إلى أنه سيتم التعاقد مع الشركات المتخصصة لتوريد غرف التحكم والألواح الشمسية للمشروع، بإضافة بطاريات تخزين الطاقة لتشغيل المبانى ليلا، وكذلك إقامة محطات لتنقية المياه بتكنولوجيا جديدة،
حيث سيتم إنشاء محطتين لتنقية مياه الشرب بمركزى المحمودية والرحمانية، بطاقة 500 متر مكعب فى اليوم، يعملان بتكنولوجيا الأغشية الليفية، والتى تطبق لأول مرة فى مصر، حيث تم اعتماد 20 مليون جنيه من موارد المحافظة للتعاقد مع الهيئة العربية للتصنيع، لتوريد المعدات اللازمة لهذا المشروع.

وأكدت نائب محافظ البحيرة، أن هذا المشروع هو محاولة طموحة لمواجهة أزمات مياه الشرب، خاصة فى فصل الصيف، وعدم الاعتماد على محطات المياه ذات القدرات العالية، بحيث يتم إنشاء محطات تنقية صغيرة بتكلفة متواضعة بالقرب من مأخذ المياه، وأنه سيتم تعميم هذه التجربة غير التقليدية على باقى مراكز المحافظة لتوفير مياه الشرب للمواطنين.