وقفة للمعلمين أمام الصحفيين للتضامن مع المغتربات


نظم عدد من المعلمين وقفة احتجاجية قبل ظهر اليوم من أمام نقابة الصحفيين معلنين تضامنهم الكامل مع المعلمات المغتربات فى رفض العمل خارج محل إقامتهن وعدم مراعاة ظروفهن الاجتماعية.

ردد المشاركون فى الوقفة الهتافات والشعارات الرافضة للظلم والاستمرار فى السياسات التى من شأنها زيادة معاناة المعلمات بشكل خاص والمعلمين بشكل عام.

كما رفعوا عبارات تؤكد رفض الاغتراب واستمرار الظلم لـ30 ألف معلم، منها "لا للاغتراب - لا لظلم 30 ألف معلم - لا لبند محو الأمية - كيف يتحمل المعلم فشل هيئة تعليم الكبار.. وغيرها".
 
كانت حركة "حقى فين" قد أعلنت عن تضامنها مع المعلمات المغتربات وأعلنت عن تنظيم وقفة اليوم أمام نقابة الصحفيين، مشددة على ضرورة تضامن كافة الجهات الحقوقية، خاصة المجلس القومى للمرأة مع المعلمات، بدلا من تحوله لمجرد مجلس يجامل السلطات.