أعلنت لجنة الحريات بنقابة الصحفيين، اليوم، الخميس، عن عقد مؤتمر صحفى ظهر الأحد المقبل، لإطلاق تقريرها حول أوضاع الحريات الصحفية خلال 2015 تحت عنوان "مهنة خطرة.. وصحفيون تحت مقصلة الحبس والاعتداءات".

وأضافت اللجنة ،فى بيان لها، أنه من المقرر أن يشارك فى المؤتمر ممثلون لـ6 منظمات حقوقية الشريكة للجنة وممثلون عن أسر الصحفيين المحبوسين والمحتجزين، موضحة أن هذا هو التقرير السنوى الأول للجنة الحريات حول أوضاع الحريات الصحفية فى مصر، والثانى للجنة عقب التقرير الذى أصدرته اللجنة فى 3 مايو الماضى بمناسبة اليوم العالمى لحرية الصحافة.

ولفت اللجنة، إلى أنه من المقرر أن يتناول التقرير أوضاع الحريات الصحفية فى مصر خلال العام الماضى، وأبرز الانتهاكات التى تعرض لها الصحفيون خلال ممارستهم لعملهم، وكذلك القضايا الخاصة بالصحفيين ودور اللجنة والنقابة فى التصدى لها،كما يرصد عودة العديد من الظواهر السلبية كمنع المقالات، أو تعطيل طباعة بعض الصحف، والقيود المفروضة على حرية الرأى والتعبير.

وذكرت لجنة الحريات بنقابة الصحفيين، أنها كانت عقدت شراكة مع 6 من منظمات المجتمع المدنى وذلك لرصد الانتهاكات وكذلك لمتابعة قضايا الزملاء الصحفيين والمحبوسين.