أزمة جديدة بين الداخلية والأطباء بالبحيرة بعد صفع أمين شرطة للمرضة بمستشفى كوم حمادة

اعتدى أمين شرطة بالضرب على ممرضة بمستشفى كوم حمادة بمحافظة البحيرة، بعد تأخر الطبيب فى الكشف على نجله المريض.

كان اللواء محمد عماد الدين سامي، مدير أمن الانقلاب بالبحيرة، قد تلقى إخطارًا باعتداء أمين شرطة علي ممرضة بالمستشفى وصفعها على وجهها، مما أدى إلى إصابتها بانهيار عصبي ودخولها العناية المركزة.

انتقلت القيادات الأمنية إلى المستشفى عقب تضامن زملاء الممرضه معها، وأرسل الدكتور علاء عثمان، وكيل وزارةالصحة بالبحيرة، مدير الإدارة الصحية ومديرة التمريض بالمديرية لمتابعة المشكلة.

وأكد مصدر أن أمين الشرطة ذهب إلى المستشفى فى الرابعة فجرًا للكشف على نجله الذى كان يعانى من ارتفاع فى درجة الحرارة وحالته متأخرة، ولم يجد سوى الممرضة،التي حاولت الاتصال بالطبيب الذى رفض النزول من سكن الأطباء وقام بإبلاغ العلاج للممرضة بالتليفون،وهو ما آثار أمين الشرطة الذى حاول تصوير استقبال المستشفى خاليًا من الأطباء والتمريض،وعندما حاولت الممرضة منعه، ثار عليها وقام بصفعها على وجهه، مما أدى الى إصابتها بانهيار عصبى،ودخولها العناية المركزة.