الطفل محمد أبو خضير

قضت محكمة اسرائيلية، اليوم،  بالسجن المؤبد على أحد المتهمين الاسرائيليين بقضية حرق الطفل محمد أبو خضير، في مدينة القدس المحتلة، كما قضت بحبس متهم آخر 21 عاماً.

وكان الطفل محمد أبو خضير قد خطف على أيدي مجموعة من المستوطنين المتطرفين، في 2 يوليو 2014م، وعثرعلى جثمانه محروقًا في أحراش دير ياسين، وفقًا لـ”سكاي نيوز”.

وقتله المتطرفون بطريقة بشعة جدًا، حيث أداروا مادة البنزين الحارقة على جسده وفي فمه وقاموا بإشعال النار به بعد تعذيبه.