أعلن أحمد عماد الدين راضي، وزير الصحة والسكان، عن نجاح الوزارة في  تخفيض سعر السوفالدي المصري إلى 520 جنيها للمرضى الذين يعالجون على نفقة وزارة الصحة.


وهذا التخفيض هو الثالث لأسعار السوفالدي المصري خلال الشهرين الماضيين، كما يقول الوزير في بيان صحفي اليوم الخميس، حيث تم تخفيضه مرتين في بداية شهر ديسمبر الماضي إلى 680 جنيها، وفي منتصف نفس الشهر إلى 600 جنيها.
 

في سياق متصل وافق وزير الصحة والسكان على علاج مرضى الفشل الكلوي المصابون بفيروس "c" على مستوى الجمهورية، والمقدر عددهم بـ9180 مريض، حيث سيتم علاجهم في 6 مراكز تم تخصيصها لهم، منهم مركزين في القاهرة وآخرين في الدلتا، واثنان في محافظات الصعيد.

كما قال خالد مجاهد، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، إنه تم الاتفاق بين اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية وصندوق "تحيا مصر" على علاج أكثر من 100 ألف مريض بمراكز اللجنة على مستوى الجمهورية ، حيث يقوم الصندوق بدعم المراكز بالأدوية، وتتحمل الوزارة تكاليف الإشراف الطبي والتحاليل.

أضاف مجاهد إنه تمت زيادة عدد مراكز علاج الفيروسات الكبدية الى 51 مركزا على مستوى الجمهوية، مشيرا إلى أنه بنهاية العام الجاري ستتم زيادة عدد المراكز الى 100 مركز.