أكد الدكتورعصام فايد، وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، أن الحكومة المصرية لن تتراجع عن رفض دخول شحنات القمح غير مطابقة للمواصفات القياسية، والتى تتطابق مع هيئة "الكودكس" العالمية المتعلقة بالنسبة المسموح بها من الفطريات.

وأشار "فايد"، فى تصريحات على هامش معرض "فروت لوجستيكا"، إلى اجتماعه مع السفير الفرنسى فى مصر، لبحث موقف شحنات القمح الواردة إلى مصر، وأن البلدين ملتزمان بتطبيق الاشتراطات الدولية المعنية بمعايير الصحة النباتية.

وأضاف وزير الزراعة أن ملف شحنات القمح الفرنسية الواردة إلى مصر ملف فنى، لا نريد أن نحوله إلى سياسى، مؤكدا ضرورة احترام جميع الدول التى تصدر وتستورد منها مصر نتائج تحليل أية عينات قبل السماح بدخولها إلى البلاد، وهو ما تحترمه مصر أيضا فى حالة رفض أية شحنات مصرية يتم تصديرها إلى الخارج.

وأوضح الوزير أنه تم رفض دخول شحنة جديدة من القمح الفرنسى لمخالفتها المواصفات القياسية المصرية وهيئة الكودكس العالمية، مشيرا إلى أن هذه الشحنة الثانية التى يتم رفضها من توليه شئون الوزارة، وثالث شحنة ترفضها الوزارة خلال 4 أشهر، وكان رفضها بسبب احتوائها على نسب عالية من فطر الإرجوت بالمخالفة للمواصفات القياسية المصرية.